تفاصيل حادث اختفاء طيار سعودي في اسبانيا

عمر سلمان المطيري ، مهندس مدني وطيّار، ذهب في رحلة سياحية إلى أسبانيا وكان على متن أحد السفن الكبيرة “Cruise” في رحلة بحرية وسقط من على متنها بتاريخ ٣أبريل وإلى هذا اليوم الموافق ١٩ أبريل لم نسمع عنه خبر ولم نجده

 

كشفت السفارة السعودية في مدريد، تفاصيل جديدة حول وفاة المواطن عمر المطيري في إسبانيا.

وقالت السفارة السعودية، في بيان لها: إن السلطات الإسبانية أكدت عدم وجود شبهة جنائية في وفاة عمر المطيري، وهو من ألقى بنفسه من ظهر السفينة.

وبدأت قصة اختفاء المطيري في بداية الشهر الجاري حين ركب سفينة بحرية للتنزه، لكنه فُقد حينها وهي في عرض البحر، وعُثر على أغراضه الشخصية من محفظته وهاتفه الجوال وغيرها على متن السفينة.

share
  • تعليقات الفيس بوك
  • اختيارات المحرر
  • أخبار العالم